تليكسبريس _ المومني يتحايل على الإعلام الفرنسي ويستغل المسيرة للإساءة للمغرب
 

اشهارات تهمكم

          
 


أضيف في 12 يناير 2015 الساعة 12:24

المومني يتحايل على الإعلام الفرنسي ويستغل المسيرة للإساءة للمغرب



النصاب زكريا المومني، البوكسور السابق


عزيز الدادسي

 

الشيء الوحيد الذي تأكد لنا اليوم هو أنه لا حدود تردع النصابين، ولا نهاية للخديعة التي يرتكبونها، وها هو النموذج واضح للعيان، ويتعلق بزكريا المومني، البوكسور السابق، الذي أدلى بتصريح صحفي لقناة إي تيلي، التي كانت تحاور المشاركين في مسيرة الجمهورية ضد الإرهاب، التي شارك فيها زعماء العالم، واستغرب المتتبعون بداية متسائلين: هل وصلت التفاهة بالإعلام الفرنسي هذا الحد حتى تعطي الكلمة لنصاب معروف؟

 

وبعد التحريات تبين أن زكريا المومني استغل المسيرة التي تم تنظيمها، وقدم نفسه للإعلام الفرنسي على أنه مغربي ومسلم يريد أن يتحدث عن الإرهاب وإدانة هذه الأفعال الإجرامية، لكن بمجرد أن أمسك الميكروفون حتى بدأ في شتم المغرب وسب مسؤوليه، والعودة للحديث عن مزاعمه السابقة حول اختطافه وتعرضه للتعذيب من طرف المخابرات المغربية.

 

وانزعج الفرنسيون الذين كانوا يشاهدون القنوات المذكورة عن سبب نزول هذا الكائن الغريب على الإعلام الفرنسي. وهل يمكن الحديث اليوم عن شيء آخر غير الإرهاب؟ أليست المسيرة مخصصة لإدانة الإرهاب؟

 

لكن حيل النصابين لا تنتهي، فمنذ الصباح الباكر شرع المومني في تلمس الخطوات الأولى بشوارع باريس باحثا عن الأماكن التي وضعت فيها القنوات الفرنسية كاميراتها، واتصل ببعض عرابي الإعلام، الذين قدموه على أساس أنه مسلم مغربي يريد الحديث عن الإرهاب، لكنه أُسقط في أيديهم لأن البث كان مباشرا، حيث لم يتحدث عن الإرهاب ولكن طالب بمنع المسؤولين المغاربة من حضور المسيرة.

 

هذه قمة الانتهازية. فما قام به زكريا المومني هو شبيه بمن حضر جنازة ليطلب المال أو يصفي حسابات. وهذه ليست من أخلاق المغاربة الأحرار. ففرنسا مفجوعة في الحدث الإرهابي والمومني همه هو ابتزاز الدولة المغربية، التي تأكد أنها لن ترضخ لخرجاته الإعلامية المدفوعة الثمن من جهات معروفة.





تعليقات الزوّار
التعليقات الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- Il voulait un train de vie de Jet7

Le Rifain►FrancoMarocain

Un escroc qui parle des droits de l'homme en direct,j'ai vu effectivement son petit Numéro qui n'a pas été bien accueilli par les internautes Français et marocains d'ailleurs,le monde manifeste pour condamner l'horreur et le terrorisme obscure, cet énergumène est venu régler ses comptes je ne sais avec qui آ ! ses petits projets de Voleur escroc ont été avorté et il ose se montrer encore devant les médias,il voulait un train de vie de Jet7 sur le dos des marocains

Le Voleur Escroc devient soudainement un activiste pour le bien de l’humanité,on a pas encore tout vu...etc

j’espère que les médias francophones Marocains illumineront l'opinion publique,sur les allégations qu'il ne cesse de véhiculer cet individu et que nos adversaires croient hélas

في 12 يناير 2015 الساعة 52 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- pas inquiet

lhoucine

je suis marocain fiere de l etre et toute ma famille du plus petit au plus grand rien ne changera notre amour vers notre pays nous on est là vous vous etes là bas rien ne nous separe notre corps ici et notre memoire la bas ce zindike n a rien avoir avec notre coutumes notre valeurs

في 12 يناير 2015 الساعة 07 : 23

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

وكالة الأنباء الإسبانية: البوليساريو تخسر معركة الكركرات

الانسحاب من الكركرات.. البوليساريو تنصاع لأمر مجلس الأمن الدولي

استنفار بتندوف تزامنا مع انسحاب مسلحي البوليساريو من الكركرات

الجزائر لأول مرة مسؤولة أمميا عن النزاع في الصحراء

مجلس الأمن يمهل البوليساريو شهرا للخروج من الكركرات وإلا سيستعمل أساليب أخرى

مجلس الأمن يطالب البوليساريو بالانسحاب فورا من الكركرات

شريط فيديو يفضح البوليساريو وعلاقتها بالجماعات الإرهابية في الساحل والصحراء

فيديوهات تكشف المعاملة الوحشية للنظام الجزائري مع اللاجئين السوريين

شهادات ناجين: إبراهيم غالي أطفأ السجائر في أجسادنا ومعتقلون تم شيّهم أحياء

شهادة صادمة : كنا نشرب بولنا عندما يشتد بنا العطش في معتقلات البوليساريو





 
 

إشهار

                

خدمات تليكسبريس

  تنويه  للنشر بالموقع  للنشر بالموقع  للإشهار  هيئة التحرير اتصل بنا