تليكسبريس _ علي انوزلا يعود لتهجماته ضدنا
 

اشهارات تهمكم

          
 


أضيف في 06 أبريل 2012 الساعة 25 : 12

علي انوزلا يعود لتهجماته ضدنا








موحى الاطلسي


يظهر ان السيد علي انوزلا ورغم أنه يعرفنا جيدا، فهو يتمادى في الإساءة إلينا، وهذه المرة ليس من فوق مائدة النبيذ التي تجمعه مع عشاقه حيث النميمة فينا وفي كل الشرفاء مثلنا، و إنما من على موقعه لكم الموالي لمرتزقة البوليساريو، وبقايا أنصار القذافي الذين كانوا يمدون انوزلا بالمال والزاد.

 

المرتزق علي انوزلا وهو الذي يتهمنا بالعمالة لجهات أمنية، وجب عليه قبل أن يكتب علينا، أن يفسر لنا ماذا يعني بأننا محسوبون على "دوائر القرار الأمني"، وهل الدفاع عن المؤسسات وكشف زيف وكذب و افتراءات بعض الاشخاص و الأبواق مثل انوزلا نفسه يعتبر ذلك دفاعا عن مؤسسة امنية.

 

صاحب مزبلة "لكم" يعرفنا جيدا ويعرف المشرفين على الموقع، ويعرف أنهم اشرف من قبيلته كلها. ورغم ذلك فهو يتغاضى ، لا لشيء سوى لأنه يريد أن يقطر الشمع علينا، لأنه لاحظ أننا سكتنا عنه طوال هذه الأيام، فهو أي ا"نوزلا" يريد في كل مرة أن يسمع كلمة "الحرامي" و "ابن الكلب" و"ابن الشيخة" و "الشاذ الجنسي" فهذه المصطلحات يموت في سماعها ، فأنتم لاحظتم انه عندما سكتنا عنه طوال شهرين مضت خرج يتهمنا لكي نستفيق ل "ابن العاهرة" ونسمعه ما يعجبه من الكلام.

 

"علي انوزلا" و لما فشل في حياته وتجاربه بدءا بالحياة الزوجية التي لم يفلح فيها وهو على مشارف الخمسين سنة، وبعدما تيقن من حظه العاثر أصبح يقصد المواخير للسكر والعربدة، ثم للتدليك وهو الخبير في "كيني" kine  و "المساج".

 

ولاداعي لكي نضيف أكثر فهو يعرف جيدا ماذا نقصد بكلامنا، وسيأتي يوم نعري فيه انوزلا كما ولدته أمه.

 

صاحب مزبلة "لكم" اتهمنا بتهم كثيرة، في مقاله الذي أراد به أن يدشن حربه علينا، لكن هذه المرة من مخابئ الجبناء و" الشمايت"، وقد لاحظ القراء ان مقاله الذي يتهمنا فيه قد وضعه في الثالثة صباحا من يوم الخميس، وكأن لاشغل ولا مشغلة لصاحب مزبلة لكم سوى موقعنا لكي يحرر فيه مقاله ويبثه في الساعات الاولى من الصباح، وهذا يعني شئ واحد وهو أن تليكسبريس اصبحت رقما صعبا تؤرق على علي انوزلا نومه.

فعوض أن ينهض انوزلا ليتوضأ من نجاسته وأداء واجبه الديني وصلاة الفجر، اختار أن ينشر مقالا ضد تليكسبريس كله كذب وافتراء، وحسد وبغضاء.

 

انوزلا المسكين وبعدما هرب عنه الخلان، الذين كانوا يتمتعون بطلعته البهية وهو يتمايل ليلا من كثرة الخمر، اصبح همه الوحيد هو تصنيف المواقع حسب هواه.

 

لكن السيد انوزلا إن لم يقف عند حده، فإننا سوف نوريه مارواء تبانه المتسخ، ولأننا في تليكسبريس كنا قد وضعنا ملفه جانبا نظرا لطلبات بعض الزملاء الذين يمسي ويظل يتوسل لديهم لكي نوقف حملاتنا ضده، فهذه المرة لن نتوقف وسوف ترى منا الكثير ايها الخبير في "التدليك" وkinésithérapie  .

 

 

 

 





تعليقات الزوّار
التعليقات الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- عاش المغرب

المعطي

نقول لعلي صاحب "الزبالكم"
لو كل كلب عوى ألقمته حجرا ...لأصبح الحجر مثقالا من دينار.

في 06 أبريل 2012 الساعة 12 : 20

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- حادر الزلة ماشي علي أنوزلا

Amazigh

لكل زمان غوغائه وغوغاء هذا الزمان حديدان لحرامي المسمى "علي الزلة..

في 07 أبريل 2012 الساعة 27 : 14

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- انوزلا كلب البوليساريو الخبيث

مغربي قح

لا اجد ما اصف به الرعديد انوزلا سوى الجرثومة الخبيثة التي تعيش على المزابل. فهو يتغذى من بقايا زبالات البوليساريو والجزائر لانه ياباهى بكونه عميل للمخابرات الجزائرية. انوزلا يحمل كل الحقد على المغرب وما يمت الى المغرب بصلة ولذلك يظن ان النضال هو كراهية المغرب وماصلح المغرب حتى لو ادى ذلك الى الارتماء في احضان البوليساريو والخرائر لذلك تجده يتهم كل من يغار على مصالح المغرب بانه محسوب على الدوائر الامنية وكأن الدوائر الامنية هي التي تحمل صفة المواطنة دون الملايين المملينة من المغاربة الاحرار الذين هم على الدوام مستعدون للذوذ عن حمى الوطن والتضحية بالغالي وةالنفيس من اجل ان يظل المغرب شامخا رغم انف العملاء والحاقدين ورغم انف الكلب الرعديدج انوزلا القزم الجبان

في 08 أبريل 2012 الساعة 11 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- لعنك الله يا انوزلا العميل

مغربية أصيلة

تبارك الله عليك اخي موحى الاطلسي المغربي الحر الغيور على وطنه والله حتى كتبرد ليا القلب في القزم الشاذ العميل الله يكثر من امثالك انت وعزيز الدادسي شكر خاص لكما ولكل العاملين عىل الجريدة تليكسبريس الرائعة التي تفضح ولاد الحرام والتي ليست كباقي الجرائد العميلة التي تتكلم باسم دعاة الفتنة بدعوى الراي وحرية الراي الاخر فمزيدا من فضحهم لو سمحتم أعانكم الله

في 12 أبريل 2012 الساعة 07 : 02

أبلغ عن تعليق غير لائق


5- سخافات

ابونوفل / أمريكا

كلنا مع موظفي الدولة ونحترمهم ونقدرهم حسب عطائهم للبلاد والعباد لكن أن نكون خونة مقابل دعم مالي أو وعود مناصب داخل حكومة وهمية فهذا هو العيب
فالقلم الذي يخون البلاد لا تنتظر منه الدفاع عن أسرته الصغيرة فقد يبيع الزوجة قبل الأخت
الله يسترنا من الفضائح
أما عن الجهات الأمنية فجميع المغاربة متعطشون للتعاون معها ضد أعداء الوطن والمجرمين والفاسقين والخائنين ربما وصلت الهدرة .

في 13 ماي 2012 الساعة 50 : 16

أبلغ عن تعليق غير لائق


6- السترة أحسن لك يا "أزوملا"

bakero

أحسن شيئ يمكنك أن تقوم به يا "أزوملا" هو أن تستتر عوض عن تفضح نفسك أمام الملأ. فمصاحبتك لمثيلك في الفساد والخزي يكفيان لأن تصمت.

في 05 نونبر 2012 الساعة 12 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

وكالة الأنباء الإسبانية: البوليساريو تخسر معركة الكركرات

الانسحاب من الكركرات.. البوليساريو تنصاع لأمر مجلس الأمن الدولي

استنفار بتندوف تزامنا مع انسحاب مسلحي البوليساريو من الكركرات

الجزائر لأول مرة مسؤولة أمميا عن النزاع في الصحراء

مجلس الأمن يمهل البوليساريو شهرا للخروج من الكركرات وإلا سيستعمل أساليب أخرى

مجلس الأمن يطالب البوليساريو بالانسحاب فورا من الكركرات

شريط فيديو يفضح البوليساريو وعلاقتها بالجماعات الإرهابية في الساحل والصحراء

فيديوهات تكشف المعاملة الوحشية للنظام الجزائري مع اللاجئين السوريين

شهادات ناجين: إبراهيم غالي أطفأ السجائر في أجسادنا ومعتقلون تم شيّهم أحياء

شهادة صادمة : كنا نشرب بولنا عندما يشتد بنا العطش في معتقلات البوليساريو





 
 

إشهار

                

خدمات تليكسبريس

  تنويه  للنشر بالموقع  للنشر بالموقع  للإشهار  هيئة التحرير اتصل بنا