تليكسبريس _ العميل أنوزلا الجاهل بلغة الأرقام ينصب نفسه خبيرا في مناقشة الميزانية
 

اشهارات تهمكم

          
 


أضيف في 08 أبريل 2012 الساعة 12 : 18

العميل أنوزلا الجاهل بلغة الأرقام ينصب نفسه خبيرا في مناقشة الميزانية





 

 


عزيز الدادسي

لم يجد علي أنوزلا المخبر الدولي، مدير موقع الزبالة كم، عظما يعض عليه غير ميزانية القصر وكأنه قبض على السر المكنون، مع العلم أنها ميزانية من الميزانيات الفرعية التي يناقشها البرلمان قصد المصادقة عليها في إجمالها، ولأن أنوزلا لا يستطيع أن يكتب لقرائه عن طبيعة فهمه للميزانية لأنه يجهل لغة المال الذي ألف قبضه نقدا وفي السوق السوداء ثمنا لعمالته للبوليساريو والجزائر وإلى حد ما إسبانيا، فإنه اختار الميزانية التي ليس لها من يدافع عنها سياسيا ليتنقدها، ولو كان يفهم معنى الميزانية لما تطاول على كتابة تلك الجمل الإنشائية.

 

فلو كان علي أنوزلا يكلف نفسه عناء حضور المناقشات المخصصة لمناقشة الميزانيات الفرعية لما كلف نفسه عناء الجلوس أمام الحاسوب مثلما يجلس أمام خليل له في إحدى الحانات ليدبج تلك العبارات التي تنم عن جهل مركب بمفهوم الميزانية وطريقة مناقشتها.

 

فأغلب المؤسسات والوزارات التي تأتي لتقديم الميزانية تطالب بالرفع منها للعديد من الأسباب، وما عدا ذلك فالنقاش حول الميزانية هو نقاش سياسي، ففي الغالب يتم رفع بعض الأرقام أو الحفاظ عليها ولم تعرف الميزانيات تغييرات جوهرية، ويكون النقاش المحيط بها نقاشا سياسيا تتبارى فيه الأغلبية والمعارضة على بسط وجهات نظرها في طريقة تدبير القطاعات.

فمن يريده أنوزلا أن يكون منافسا سياسيا للأحزاب نيابة عن القصر؟ وهل يريد أن يتحول القصر إلى منافس سياسي وقد ناضلت القوى الحية من أجل وضع آخر؟ وهل يريد أنوزلا أن يتخلى القصر عن مهامه التي حددها الدستور ووضحها بما فيه الكفاية؟

 

 لكن علي أنوزلا يتصور القصر شخصا أو شخصين وليس بمقدوره فهمه على أساس أنه مؤسسة متكاملة الأركان تمثل رئاسة الدولة مدنيا وإمارة المؤمنين دينيا، وهي مؤسسة لها عاملون وموظفون ومشتغلون يعني جيشا من الموارد البشرية، فكيف لم يستشكل أنوزلا على رئاسة الحكومة التي نالت ميزانية تشكل تقريبا ثلث ميزانية مؤسسة القصر رغم أنه ليس لها من الموظفين إلا بضعة أشخاص؟

 

فعندما يناقش علي أنوزلا ميزانية القصر فإنه يتحدث عنها وكأنها بناية وليس مؤسسة تشتغل مثلما تشتغل باقي المؤسسات، ولها خطة عمل ومن ينفذها، أم أن أنوزلا يبغيها عوجا ويريد أن يسير البلد دون مؤسسات؟

 

وصور علي أنوزلا مناقشات النواب البرلمانيين لميزانية القصر وكأنها يوم القيامة مع العلم أنها الميزانية الوحيدة التي لا تجد من يدافع عنها على عكس باقي الميزانيات التي ينبري من يطالب بالرفع منها.

 

وبأية أخلاق يمكن وصف نواب بالخنوع؟ وهل ما يربط المغاربة بمؤسساتهم هو الخوف؟ وبما أن علي أنوزلا ينظر للتاريخ بعين ظهره نقول له إن المغاربة لم يتعاملوا في يوم من الأيام مع الملوك بالخوف ولكن بطريق التعاقد، والتاريخ يشهد أن المغاربة ليسوا ممن يخافون.

 

والجاهل بتاريخه أحرى أن يكون جاهلا بتاريخ غيره، وبما أن هؤلاء مهووسون بالنموذج البريطاني باعتباره يمثل نموذجا للملكية البرلمانية، نقول له إن ملكة بريطانيا هي من تعين دجنيرال سكريتر مجلس الوزراء الذي يعتبر محور الحكومة وهو من يحدد ميزانية البلاط وضريبة الملكة التي يؤديها كل مواطن بريطاني ليس مقابل شغل ولكن مقابل ضمان السيادة الدستورية وهي من يحدد الزيادة والتخلي عن بعض القوائم حسب الظروف وحسب مقتضيات الاشتغال خصوصا وأن البلاط البريطاني بالإضافة إلى دوره السيادي يلعب دورا اجتماعيا.

 

لكن كيف يمكن أن تشرح لهذه البلايا الصحفية مفهوم الميزانية وكيف يتم إنجازها وأن النقاش حولها توضيحي أكثر منه تغييري وهو نقاش سياسي بالأساس يهتم بالأساليب لا بتفاصيل الأرقام التي يناقشها الخبراء وليس النواب، وكيف تشرح له أنه بإمكان أي أحد أن يعترض عليها ويقدم بديلا لها فنحن في دولة ديمقراطية ولسنا نموذجا ستالينيا كما ألف أن يشاهد عند سيده محمد عبد العزيز؟





تعليقات الزوّار
التعليقات الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- الفيروس أنزولا المرتزق بدون شك يتعاطى للقرقوبي

الحياينة

الفيروس أنزولا إن ترك له أبوه شيء لليذهب يبحث عنه لا نعترف به كمغربي لا يشرفنا هذا الفبروسيأتي بأفكار على وزن أبعار وما يقوله أصلا ليس له فيه و لا يفهم عما يتحدث و كان الأحرى أن يتحرى عن ميزانية مرداية و التندوفي الرابوني فهم أولياء أمره و كان عليه أن يبقى عند عصابات البوليساريو أما في المغرب فليس له مكان فيه و ميزانية القصر ليست من شأنه و لما لا يوجد في واجهة الفيروس من يرد عليه أنه ليس مغربي و لا مكان له في خريطة المغرب لأن المغرب من طنجة للكويرة و من يخوننا فليس منا و لا مكان له بيننا فقبل أن يسأل الفيروس عن المال عليه أولا أن يعرف محله من الإعراب

في 08 أبريل 2012 الساعة 39 : 18

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- خائن

driss

"لكم" جريدة الكترونية تابعة للبوليزاريو همها زرع الفتنة في المغرب و لا تخدم الاعلام في شيء لانها مبنية على الحقد و الكراهية

في 09 أبريل 2012 الساعة 13 : 05

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- أنزولا مجرم في حق الوطن

متتبع من تارودانت


تحية تقدير واحنرام إليك يا أخي عزيز وبعـــــد ؛أرجوك أن تواتصل فضح العميل المجرم أنزولا السكير الحقير المنبوذ الذي ما فتئ يحاول يائسا النيل من المغرب ومؤسساته الدستورية مفابل دنانير وبسيطات قليلة وقنينات خمر فاسدة فتبا لهذا الخائن السكير .

في 09 أبريل 2012 الساعة 46 : 07

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- حادر الزلة ماشي علي أنوزلا

Amazigh

نعم يا أخي عزيز إن هذا القزم المقيت لهو "غوي مبين" "يحرف الكلم عن مواضعه" ويكره كل ما يمس لهذا البلد بصلة.. فلقد سأمنا من عدائه الواضح لوطننا حيث جعل من موقع "زبالكم" منبرا للخونة وأعداء المغرب.. فوالله لتفوح رائح الغدر والكره من كل المواضيع التي يتناولونها في هذا المنبر الخبيث...
فقبح من موقع..........وقبح من ورائه

في 10 أبريل 2012 الساعة 22 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


5- اسوفلى

لحسن اكوداد



علي اسوفلى شخص مهزوز منذ ان كان في معهد الصحافة تارة يصلي بتطرف ونارة يسكر بتطرف .فاقد البوصلة بامتياز . ماساته هو انه قاتل وناضل حتى تعتقله الشرطة ويصبح بطلا مثل مثله الاسفل " علي المرابط " ويحصل له شرف دخول السجن لكتابة" ان واخواتها " تيمنا برواية صديقه صاحب " كان واخواتها " .حقيقة رايت كثيرين من المرضى يكرهون بلدهم لكن مثل على اسوفلى لم اجد شبيها له . اتعرفون لماذا ؟ لانه يكره نفسه قبل ان يكره الوطن.لكن الوطن باق والحشرات الى زوال

في 12 أبريل 2012 الساعة 36 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


6- carmoآ use@hotmail.com

المهراز

اللأئيم دائما يبقى هو تفسه بئيسا ولأئيم هده ليست صفة بشر متحضر يقول لك السيد المهراز يركب عليك قدور ويعلمك فن المحاسبة والبئيس يبقى كما هو ROS
العميل يبقى عميل لأسياده هو العبد المتصلط

في 14 ماي 2012 الساعة 04 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

وكالة الأنباء الإسبانية: البوليساريو تخسر معركة الكركرات

الانسحاب من الكركرات.. البوليساريو تنصاع لأمر مجلس الأمن الدولي

استنفار بتندوف تزامنا مع انسحاب مسلحي البوليساريو من الكركرات

الجزائر لأول مرة مسؤولة أمميا عن النزاع في الصحراء

مجلس الأمن يمهل البوليساريو شهرا للخروج من الكركرات وإلا سيستعمل أساليب أخرى

مجلس الأمن يطالب البوليساريو بالانسحاب فورا من الكركرات

شريط فيديو يفضح البوليساريو وعلاقتها بالجماعات الإرهابية في الساحل والصحراء

فيديوهات تكشف المعاملة الوحشية للنظام الجزائري مع اللاجئين السوريين

شهادات ناجين: إبراهيم غالي أطفأ السجائر في أجسادنا ومعتقلون تم شيّهم أحياء

شهادة صادمة : كنا نشرب بولنا عندما يشتد بنا العطش في معتقلات البوليساريو





 
 

إشهار

                

خدمات تليكسبريس

  تنويه  للنشر بالموقع  للنشر بالموقع  للإشهار  هيئة التحرير اتصل بنا