تليكسبريس _ قيادي في التقدم والاشتراكية متهم بالنصب والاحتيال فما رأي نبيل بن عبد الله
 

اشهارات تهمكم

          
 


أضيف في 20 يوليوز 2012 الساعة 05 : 17

قيادي في التقدم والاشتراكية متهم بالنصب والاحتيال فما رأي نبيل بن عبد الله





 

 

 

 

تلكسبريس- خاص

 

أمر وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بطانطان بوضع عضو باللجنة المركزية لحزب التقدم والاشتراكية رهن الحراسة النظرية، بعد متابعته بتهمتي النصب والاحتيال.

 

 وكان عامل كهرباء يسمى يونس أملال قد تقدم بشكاية لدى المصالح المعنية ضد المتهم، وهو مسير مقهى، وقال الشخص المذكور في شكايته أنه في السنة الماضية تعرض لحادثة سير بساحة بئر أنزران إثر اصطدام بدراجة نارية، وأوضح أنه غادر مكان الحادثة قبل قدوم رجال الأمن مما أصبح معه هاربا.

 

 بعد ذلك تمت متابعته بجنحة الهروب، فلجأ إلى المسؤول الحزبي، دائما حسب الشكاية، كي يتوسط له لدى النيابة العامة مع منحه حوالي 4500 درهم كواجب الوساطة، أي رشوة، وبعد مروره أمام المحكمة قضت في حقه بأداء غرامة قدرها 3000 درهم فحاول استرداد مبلغ الرشوة لكن دون جدوى فقصد المحكمة متهما العضو القيادي في حزب التقدم والاشتراكية بالنصب.





تعليقات الزوّار
التعليقات الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- ملاحقة المفسدين

حياة

يتبين من خلال المقال و حسب اقوال المدعى "انه لجا الى المسؤول الحزبى".و هدا دليل على ان المسؤول معتاد ان يتلقى الرشوة من المواطنين.و يحل مشاكلهم عن طريق الخروقات و التجاوزات الغير قانونية. انه واحد من المفسدين ويجب ان تنفد فى حقه المساطر القانونية ليكون عبرة للاخرين.

في 21 يوليوز 2012 الساعة 05 : 17

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

وكالة الأنباء الإسبانية: البوليساريو تخسر معركة الكركرات

الانسحاب من الكركرات.. البوليساريو تنصاع لأمر مجلس الأمن الدولي

استنفار بتندوف تزامنا مع انسحاب مسلحي البوليساريو من الكركرات

الجزائر لأول مرة مسؤولة أمميا عن النزاع في الصحراء

مجلس الأمن يمهل البوليساريو شهرا للخروج من الكركرات وإلا سيستعمل أساليب أخرى

مجلس الأمن يطالب البوليساريو بالانسحاب فورا من الكركرات

شريط فيديو يفضح البوليساريو وعلاقتها بالجماعات الإرهابية في الساحل والصحراء

فيديوهات تكشف المعاملة الوحشية للنظام الجزائري مع اللاجئين السوريين

شهادات ناجين: إبراهيم غالي أطفأ السجائر في أجسادنا ومعتقلون تم شيّهم أحياء

شهادة صادمة : كنا نشرب بولنا عندما يشتد بنا العطش في معتقلات البوليساريو





 
 

إشهار

                

خدمات تليكسبريس

  تنويه  للنشر بالموقع  للنشر بالموقع  للإشهار  هيئة التحرير اتصل بنا