تليكسبريس _ هذه هي خديجاتو التي أغتصبها الحقير ابراهيم غالي بالعنف بالجزائر
 

اشهارات تهمكم

          
 


أضيف في 21 أبريل 2017 الساعة 11:42

هذه هي خديجاتو التي أغتصبها الحقير ابراهيم غالي بالعنف بالجزائر



خديجتو محمود محمد الزبير التي اغتصبها الوحش غالي


تلكسبريس- خاص

 

هذه الصور لسيدة صحراوية، استطاعت لوحدها كشف الممارسات اللاإنسانية التي تمارسها قيادة الانفصاليين بمخيمات العار بالجنوب الغربي للجزائر، بعد تمكنها من  الهرب من جحيم هذه المنطقة التي أضحت عنوانا لإهانة الكرامة الإنسانية بدعم وتواطؤ من النظام العسكري الجزائر..

 

خديجتو محمود محمد الزبير، وهذا هو اسمها الكامل، مواطنة مغربية تمكنت من الهرب من مخيمات تندوف، لتطالب مباشرة بمحاكمة زعيم البوليساريو الحقير إبراهيم غالي، الذي قام باغتصابها عندما كان مكلفا  بما يسمى بـ"سفارة" البوليسايو في الجزائر.

 

وقررت خديجتو، سنة 2016، رفع دعوى قضائية لدى المحكمة الوطنية الإسبانية ضد الوحش إبراهيم غالي، كما استطاعت أن توصل قضيتها إلى أروقة مجلس حقوق الإنسان في جنيف الذي قرر الاستماع للمعانات التي عاشتها.

 

وترجع قضية الاغتصاب، إلى سنة 2010 عندما توصلت بدعوة من منظمة إيطالية غير حكومية، فقررت الذهاب إلى ما يسمى بـ"سفارة" البوليساريو في الجزائر لكي تحصل على التأشيرة، إلا أنها تعرضت للتحرش من طرف الوحش إبراهيم غالي الذي كان آنذاك "سفيرا" للجبهة الانفصالية في الجزائر، فطلب منها بيدق النظام الجزائري بأن يراها خارج ساعات العمل، و بعد أن رفضت الاستجابة لرغباته، قام باغتصابها بكل وحشية..





 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

وكالة الأنباء الإسبانية: البوليساريو تخسر معركة الكركرات

الانسحاب من الكركرات.. البوليساريو تنصاع لأمر مجلس الأمن الدولي

استنفار بتندوف تزامنا مع انسحاب مسلحي البوليساريو من الكركرات

الجزائر لأول مرة مسؤولة أمميا عن النزاع في الصحراء

مجلس الأمن يمهل البوليساريو شهرا للخروج من الكركرات وإلا سيستعمل أساليب أخرى

مجلس الأمن يطالب البوليساريو بالانسحاب فورا من الكركرات

شريط فيديو يفضح البوليساريو وعلاقتها بالجماعات الإرهابية في الساحل والصحراء

فيديوهات تكشف المعاملة الوحشية للنظام الجزائري مع اللاجئين السوريين

شهادات ناجين: إبراهيم غالي أطفأ السجائر في أجسادنا ومعتقلون تم شيّهم أحياء

شهادة صادمة : كنا نشرب بولنا عندما يشتد بنا العطش في معتقلات البوليساريو





 
 

إشهار

                

خدمات تليكسبريس

  تنويه  للنشر بالموقع  للنشر بالموقع  للإشهار  هيئة التحرير اتصل بنا