تليكسبريس _ العالم الرقمي يوفر فرصا تاريخية وحظوظا وافرة لبناء نماذج اقتصادية
 

اشهارات تهمكم

          
 


أضيف في 6 أبريل 2017 الساعة 19:03

العالم الرقمي يوفر فرصا تاريخية وحظوظا وافرة لبناء نماذج اقتصادية



صورة من الارشيف


تليسكبريس- متابعة

قال الرئيس المدير العام لمجموعة "أش بي إس" المتخصصة في نظام الأداء النقدي الالكتروني، السيد محمد حوراني، اليوم الخميس بمراكش، إن المجال الرقمي يوفر فرصا تاريخية وحظوظا وافرة لبناء نماذج اقتصادية تتسم بالنجاعة والتماسك، كما يشكل ثروة بالنسبة للاقتصاد التعاوني الجديد.

 

وأضاف حوراني خلال افتتاح أشغال المؤتمر الدولي لمستعملي بطاقات الأداء النقدي الإلكتروني المنظم بمبادرة من النادي الدولي لمستعملي البطاقات الالكترونية، أن الأنترنيت لا يشكل فقط آلية للتواصل بل أيضا وسيلة مساعدة على خلق القيم، حيث يمكن المجتمع المدني من التنظيم وخلق منتوجات وأنظمة إلكترونية معقدة، مبرزا أن الاقتصاد التعاوني يساهم في خلق طرق جديدة للإنتاج والاستهلاك.

 

واستنادا لمعطيات لمؤسسة (برانس واتر هاوس كوبرز)، يضيف المتحدث، فإن السوق العالمية للاقتصاد التعاوني سينتقل من 12 مليار أورو سنة 2015 إلى حوالي 270 مليار أورو في أفق 2025، موضحا أن هذه الأرقام تبقى متواضعة في ظل الحديث عن الإنتقال نحو اقتصاد جديد .

 

وأوضح حوراني، في هذا السياق، أن قطاع الأداء النقدي الالكتروني يعد من بين القطاعات المعنية بالتحول الرقمي، مشيرا إلى أن عدد بطاقات الأداء الإلكترونية، والذي لم يتجاوز 13.45 مليار بطاقة سنة 2011، انتقل إلى أزيد من 18 مليار بطاقة سنة 2016، في حين يرتقب أن ينتقل عدد مستعملي بطاقات الأداء الالكترونية إلى 450 مليون سنة 2017 بعدما كان محصورا في 250 مليون سنة 2013.

 

وأكد المتحدث، من جانب آخر، على ضرورة ملاءمة الإطار التشريعي والتنظيمي للمجال الرقمي لمواجهة التحديات التي يفرضها هذا النظام خاصة فيما يتعلق بالتنافسية والنظام الضريبي وحماية المعطيات الشخصية لمستعملي هذا النظام.

 

من جانبه، أوضح رئيس النادي الدولي لمستعملي بطاقات الأداء النقدي الالكتروني، السيد أنجيلو ليتيميي، أن الأداء بالبطاقة الإلكترونية يسهل العملية التجارية والخدماتية ويعزز مكانة وثقة مستعملي هذا النظام لدى الأسواق الوطنية والدولية، سواء كانوا زبناء أو مؤسسات اقتصادية، مؤكدا أنه في ظل العولمة والتحولات الاقتصادية والاجتماعية التي يعرفها العالم في الوقت الراهن، أصبح من الضروري مواكبة هذا التحول عبر الأداء بالبطاقة الالكترونية لمواكبة مختلف الأسواق.

 

واعتبر أنجيلو أن هذه الوسيلة العصرية للأداء تعد بمثابة آلية أساسية لمواجهة تحديات وتطور الأسواق التجارية ووسيلة ناجعة للإجابة على مختلف المتطلبات الملحة للزبناء، مبرزا أن عالم الرقمنة أضحى حلا بنيويا لتسريع المعاملات التجارية والرفع من المستوى الاقتصادي لمختلف البلدان.

 





 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

المغرب قوة اقتصادية مدعوة إلى القيام بدور ريادي في إفريقيا

المغرب أكثر البلدان الإفريقية جاذبية للاستثمار والجزائر في المراكز الأخيرة

"غلوبال بترول": أسعار النفط في المغرب الأغلى إقليميا

الاقتصاد الوطني اجتاز صدمات عنيفة في السنوات الاخيرة

المغرب يتطلع إلى بلوغ مليون وحدة لصناعة السيارات

شركة بريطانية تحصل على رخصة التنقيب عن النفط بمنطقة سبو

توقف الملاحة البحرية بين طنجة وطريفة بسبب الرياح القوية

أزمة خطيرة في الموانئ الإسبانية بسبب منافسة ميناء طنجة المتوسط

سوق المحروقات بالمغرب مرشحة للارتفاع بعد صعود أسعار النفط

انطلاق أولى الشحنات جني الدلاح من زاكورة إلى الأسواق الوطنية





 
 

إشهار

                

خدمات تليكسبريس

  تنويه  للنشر بالموقع  للنشر بالموقع  للإشهار  هيئة التحرير اتصل بنا