تليكسبريس _ شذرات من الخُطب الموزونة لبنكيران المغربي
 

اشهارات تهمكم

          
 


أضيف في 26 غشت 2013 الساعة 10:19

شذرات من الخُطب الموزونة لبنكيران المغربي



بنكيران يمارس لعبته المفضلة في البوليميك والشعبوية


محمد بوداري

 

بعد بيات صيفي دام لعدة ايام اتاحت شبيبة العدالة والتنمية لزعيمها الفرصة للترويح عن النفس ورفع الغمة عنها، وذلك عبر دعوته لافتتاح الملتقى الوطني التاسع امس الاحد بمركب محمد الخامس بالدار البيضاء.

 

شبيبة البيجيدي منحت للزعيم فرصة ذهبية كان احوج إليها، في وقت ضاقت به السبل وكثرت عليه الانتقادات من كل صوب وحدب، ليعبر عن ما يختلج في نفسه ويرسل رسائله لمن يهمهم الامر وذلك عبر ممارسة هوايته المفضلة: البوليميك والشعبوية..

 

زعيم إخوان المغرب لم يترك بابا إلا وطرقه ولم يذر شأنا إلا وعرج عليه بالغمز واللمز أحيانا وبالمباشر احايين اخرى، إلا انه لم ينبس ببنت شفة في موضوع البيدوفيل دانيال، وما نجم عنه من ازمة في البلاد، اخرست معها كل السُن الاخوان بمختلف بذلهم التي يرتدونها في ميادين الممارسة السياسية..

 

بنكيران جاء ممتطيا صهوة الملتقى الشبابي التاسع، الذي نظم على ما يبدو لدعم الاخوان في مصر، وذلك ليقول كل شيء مرة واحدة بعد ان استمتع بعطلة قصيرة على شاطئ مولاي بوسلهام ، "ياريش النعام" كما تقول الاغنية الشعبية.

 

خلال ذات الملتقى لم يترك بنكيران الفرصة تمر دوم قراءة الفاتحة ترحما على شهداء "الشرعية في مصر"،  وعلى الاخوان الذين ذهبوا ضحية العسكر والملحدين في محروصة إخوان البنا وسيد قطب، وذلك بحضور ما يقارب 3000 شاب وشابة ارتدى البعض منهم قميص اللاعبين في ميدان رابعة العدوية، وهو القميص الذي تكلف الاخوان في ارض العثمانيين بتصميمه ليكون بديلا على التحية النضالية التي ترفع فيها السبابة والوسطى كرمز للنصر أو الشهادة، وتحية الامازيغ الثلاثية التي يرفع فيها حفدة يوكرتن ثلاثة اصابع للدلالة على شعارهم الخالد "اكال اوال وافكان"(الارض واللغة والانسان)..

 

هشّ بنكيران بعصاه على شباط واصفا إياه بـ"الدرّي" الذي تحاشى ذكر اسمه، كما لم يسلم من نقده إخوان الباكوري الذين وصفهم بحزب السلطة حيث قال "لا يمكن ان تأتي بحزب في فبراير ومن بعد يصبح أول حزب. هذا حزب السلطة اعطته امكانيات كبيرة ..هذا حزب واجهناه بامكانياتنا المتواضعة وحرمنا وضيق علينا. وباراكا من الماكياجّ.."

 

كما حاول بنكيران الرد على الخطاب الملكي الذي وضع الاصبع على داء المنظومة التعليمية وحمل حكومة بنكيران مسؤولية كبيرة في ما وصلت إليه من ازمة، حيث قال بنكيران ان "هناك صحيح ملاحظات، ولكن راه الاصلاحات كاينة والناس فرحانين بنتائج الباكلوريا.."

 

ولم ينس بنكيران تذكيرنا بأنه حُمل إلى رئاسة الحكومة على اكتاف الجماهير حيث قال موجها خطابه للسياسيين الذين لم "يمارسوا مع حزبه ذات الديمقراطية التي مارسها معهم إبان حكوماتهم" أن "الشعب صوت لنا وعليكم تقدير ان الشارع هدأ عندما وصلنا للحكم".

 

قول بنكيران هذا لا يخلو من تهديد بحيث يذكرنا بما سبق ان قاله سابقا، إذ قال ان نيران الربيع العربي لا زالت لم تهدأ، وتحدى بنكيران ما سماهم بالمعارضة والمشوشين قائلا "إذا وجدوا ان الحكومة غير قادرة لماذا لا يدعون لانتخابات سابقة لاوانها؟ نحن لسنا مثبتين.."

 

ولم تسلم الصحافة من نيران بنكيران حيث خاطب في بداية كلمته الحضور بالقول "لا أخفيكم وانأ في طريقي اليكم، كنت مترددا كيف اخاطبكم وانا اعرف انكم منزعجون ومتخوفون مما يحدث وينشر في الصحف، وعبر القنوات المغرضة والمستفزة وغير منصفة.."

 

إنها شذرات من خطاب يمكن إدراجه في  خانة الخُطب والأناشيد الموزونة، التي رفض محمود درويش ذات يوم اعتبارها قصائد شعرية، والتي صاغها على مقاس امثال زعيم الاخوان، حيث تمثل فيها الشاعر بعضاً من الديكتاتوريين دون أن يسمّيهم أو يدل عليهم بوضوح، وهي نصوص غاية في الروعة ومفعمة بالمعاني، ونحيل القراء عليها لكي يكملوا ما جاء في كلمة الزعيم الواحد الاوحد..  





 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

موقف روسيا من الصحراء.... هذا ماجناه علينا لسان بنكيران المتسلط وغير المسؤول

صلح الحديبية وفتح مكة وأخطار العدالة والتنمية على المغرب

تدوينة لنجلة بنكيران تكشف بكاء الأسرة وحسرتها على فقدان رئاسة الحكومة

هل من حظوظ لنجاح العثماني في مشاوراته لتشكيل الحكومة؟

جزائريون يسخرون من الانتخابات التشريعية المقبلة !!

كاتب جزائري: "ما أغبانا أصبحنا مسلوبي الإرادة أمام كمشة البوليساريو الإرهابية"

شرح بسيط للانسحاب أحادي الجانب من طرف المغرب من منطقة الكركرات

تحليل إخباري: ماذا يجري في الكركرات وما دوافع الجزائر في التصعيد؟

نجيب كومينة: هكذا عرفت امحمد بوستة واشتغلت إلى جانبه

بوستة السياسي والديبلوماسي الذي واجه بوتفليقة وصد رشاوى القذافي وانتصر للقضية الوطنية





 
 

إشهار

                

خدمات تليكسبريس

  تنويه  للنشر بالموقع  للنشر بالموقع  للإشهار  هيئة التحرير اتصل بنا