تليكسبريس _ البنك الإفريقي للتنمية يبرز تطور العلاقات بين المغرب وبلدان القارة السمراء
 

اشهارات تهمكم

          
 


أضيف في 10 مارس 2017 الساعة 17:06

البنك الإفريقي للتنمية يبرز تطور العلاقات بين المغرب وبلدان القارة السمراء



جلالة الملك يلقي خطابا ساميا في القمة الثالثة لمنتدى الهند – إفريقيا 2015


تلكسبريس- متابعة


قال البنك الإفريقي للتنمية إن العلاقات بين المغرب وإفريقيا تتكثف، والمبادلات التجارية بين المملكة وباقي القارة ما فتئت تتضاعف خلال السنوات الأخيرة، بما يزيد عن 20 في المائة، أي 5ر1 مليار دولار أمريكي.

 

وأبرز البنك الإفريقي للتنمية في دراسة تحت عنوان "تحليل السياسة التجارية للمغرب – وقع السياسة الجمركية للمغرب وموقعه كقطب يشكل وجهة لباقي إفريقيا"، أن المملكة التي استعادت موقعها في الاتحاد الإفريقي والذي قدم مؤخرا طلب الانضمام للمجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا، يواصل تقاربه من دول إفريقيا جنوب الصحراء على المستويات التجارية والاقتصادية والدبلوماسية في أفق التموقع كقطب اقتصادي لا محيد عنه في القارة.

 

وتوفر الدراسة تحليلا مستهدفا يرصد السياسات الجمركية المعمول بها بين المغرب وباقي القارة، بغرض التأكد مما إذا كانت هذه السياسات تحفز تطوير مبادلاتهما.

 

وسجل البنك الإفريقي للتنمية بهذا الخصوص أن المبادلات التجارية بين المغرب وباقي القارة ما فتئت تتضاعف خلال السنوات الأخيرة، مشيرا إلى أن إفريقيا جنوب الصحراء بمعدل نموها البالغ 3ر6 في المائة في المتوسط خلال العقد الأول من القرن الحالي (رقم قياسي بعد آسيا)، تتيح آفاقا اقتصادية وسوقا جذابة أكثر فأكثر.

 

وحسب المصدر ذاته، فإنه "إذا كان المبادلات تظل ضعيفة من حيث القيمة المطلقة، فإنها تبدو ذات كثافة قوية مع بعض الدول الذي برزت كشركاء مهمين نسبيا بالنسبة للمغرب، ومن ضمنها السنغال، وغينيا الاستوائية، وغانا، وأنغولا، وغينيا وكوت ديفوار، وطوغو ومصر.

 

وفي ما يتعلق بصادرات المغرب، فإن 13 بلدا إفريقيا تبرز من ضمن 28 بلدا الشريكة ذات المبادلات الكثيفة بين سنتي 2011 و2013. ويتعلق الأمر بكل من السنغال والسنغال وغينيا الاستوائية وكوت ديفوار وغانا وطوغو وأنغولا ونيجيريا وموريتانيا بإفريقيا جنوب الصحراء، وتونس والجزائر وليبيا ومصر في شمال إفريقيا.

 

وفي ما يتعلق بالواردات، يعتبر مؤشر هذه المبادلات مرتفعا مع 7 دول إفريقية من ضمن 22 دول شريكة.

 

وأبرز البنك الإفريقي للتنمية أن التقليص من التعرفة الجمركية يظل آلية رئيسية للسياسة التجارية في القارة، معتبرا أنه "إذا تمت مراجعة وتخفيض الحقوق الجمركية المطبقة من طرف المغرب ومن طرف نظرائه الأفارق (ولاسيما جنوب الصحراء)، فإن المبادلات سترتفع من دون شك بدورها لفائدة الطرفين".





 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

أبيدجان: إشادة بعودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي

المغرب يشيد بما تضمنه قانون المالية للولايات المتحدة الأمريكية لفائدة الصحراء

سحب المالاوي اعترافها بالبوليساريو تجسيد لرؤية ملكية تتوجه نحو إفريقيا

أتباع النظام الجزائري ببروكسل في حيرة من أمرهم بعد التطورات التي عرفتها قضية الصحراء

الصحراء المغربية..مجلس النواب الكولومبي يؤيد الجهود التي تبذلها المملكة

عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي ستضفي دينامية جديدة على التعاون جنوب-جنوب

البرلمان البيروفي يرحب باعتماد القرار الأممي 2351 حول الصحراء المغربية

المغرب القوي بإمكانياته المتعددة يضاعف بهدوء شراكاته الدولية

ماذا تخفي العلاقة المشبوهة بين قياديين في البيجيدي وقناة دوتش فيله الألمانية؟

وزير الخارجية الاسباني يؤكد أن المغرب شريك "استراتيجي" لبلاده





 
 

إشهار

                

خدمات تليكسبريس

  تنويه  للنشر بالموقع  للنشر بالموقع  للإشهار  هيئة التحرير اتصل بنا