تليكسبريس _ كبير مجرمي كديم إزيك يضع لصاقا على فمه لتضليل الرأي العام
 

اشهارات تهمكم

          
 


أضيف في 15 مارس 2017 الساعة 18:36

كبير مجرمي كديم إزيك يضع لصاقا على فمه لتضليل الرأي العام





بوحدو التودغي

في حركة فهمها المتتبعون بسرعة على أنها دعاية من أجل التضليل، قام محمد لمين هدي، المعروف بكونه العقل المدبر للجرائم التي وقعت عقب تفكيك مخيم كديم إزيك، قام بوضع لصاق على فمه رافضا الإجابة عن أسئلة دفاع عائلات الشهداء والضحايا الموجهة إليه عن طريق رئيس الجلسة بملحقة محكمة الاستئناف بسلا.

 

وقال مراسل موقع تليكسبريس بعين المكان، إن المعني بالأمر، الذي لم يتمكن من مواجهة الحقائق الدامغة، التي تتوفر عليها هيئة المحكمة والمتعلقة بوثائق وتسجيلات واعترافات، خصوصا وأن بعض شركائه في الجريمة اعترفوا بما ارتكبوا بل يتباهون به معتبرين ذلك نضالا، ولهذا رفض دفاعهم بث شريط فيديو يؤخر للملف أولا بأول حيث إن الكثير من المتهمين ظهروا بوجوه عارية.

 

وهروبا من الأسئلة المحرقة والتي ليس بإمكانه الجواب عنها لجأ إلى حيلة اللصاق، ظنا منه أنها أحسن وسيلة للهروب إلى الأمام حيث سيصور نفسه محتجا على ظروف المحاكمة، لكن حتى هذه اللعبة لا يمكن أن تنطلي على أحد بشهادة مراقبين ومحامين دوليين يتابعون أطوار المحاكمة والذين يشهدون أنها تمر في كل شروط المحاكمة العادلة.

 

والمستغرب له من طرف كل المتتبعين للمحاكمة، أن المحامي محمد المسعودي، الذي عينته الجمعية المغربية لحقوق الإنسان للدفاع عن المجرمين كان يجيب نيابة عن المتهم الرئيسي في القضية، وهو ما أثار استياء الدفاع لأنه لا يوجد في القانون ولا الأعراف ما يبيح له ذلك، لأن دور المحامي هو توضيح القانون وليس تقمص شخصية المتهم.

 

ومن الأسئلة التي لم يجد له المراقبون جوابا من أين جاء المتهم المذكور، المجرم بنظر العدالة التي سبق أن عاقبته نهائيا، باللصاق الذي وضعه على فمه؟ ومن زوده به؟ وكيف تمكن من الحصول عليه مع العلم أنه ليس من أغراض المعتقلين؟

 

هذه الحركة أراد منها هذا الشخص تضليل الرأي العام بحركة بهلوانية لا قيمة ولا وزن لها، نظرا للشهادات الكثيرة التي أصدرها كثير من المراقبين الدوليين التي اعتبروا فيها أن المحاكمة عادلة بكل المقاييس.





 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

ثلاثة أشقاء مغاربة يقودون أخطر شبكة لترويج المخدرات في ايطاليا

إنزكان: زوج يحتجز زوجته داخل مرحاض ويصيبها بارتجاج في المخ

ظاهرة الاكتظاظ بالسجون.. مندوبية التامك توضح

مديرية الضرائب تتهم مراكز نداء بتهريب الأموال إلى الخارج

تطوان.. توقيف الأستاذ الجامعي المتورط في فضيحة "النقط مقابل الجنس"

وزير العدل: اغلب قضايا الاستيلاء على عقارات الغير تتعلق بملكيات الأجانب

الرباط.. إعداد دليل حول مبادئ وأخلاقيات مهنة وسطاء الفضاء الفرنكوفوني

المغرب يتجه نحو تخفيض عدد الجرائم المعاقب عليها بالإعدام

اعتقال خمسة اشخاص متورطين في جريمة قتل المصور الصحافي حسن السيحمي

المغرب بفضل مقاربته في مكافحة الإرهاب يساهم في تثبيت الأمن بإفريقيا





 
 

إشهار

                

خدمات تليكسبريس

  تنويه  للنشر بالموقع  للنشر بالموقع  للإشهار  هيئة التحرير اتصل بنا