تليكسبريس _ زعماء الأحزاب الأربعة يتدارسون الرد على بلاغ بنكيران الذي قال فيه ''انتهى الكلام''
 

اشهارات تهمكم

          
 


أضيف في 9 يناير 2017 الساعة 12:25

زعماء الأحزاب الأربعة يتدارسون الرد على بلاغ بنكيران الذي قال فيه "انتهى الكلام"



اخنوش وساجد (ارشيف)


تليكسبريس- متابعة

كشفت مصادر مطلعة، أن زعماء الأحزاب الأربعة التي دخلت في تحالف فيما بينها (التجمع الوطني للأحرار، الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية، الإتحاد الدستوري، الحركة الشعبية)، دخلوا منذ ليلة أمس الأحد 08 يناير في مشاورات معمقة لإعلان رد عملي على بلاغ عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة المعين والمكلف بتشكيلها، والذي أعلن من خلاله إنهاء مشاوراته مع عزيز أخنوش وامحند العنصر، بإشهار عبارة "انتهى الكلام" في وجهيهما.

 

وتعقد قيادات الأحزاب الأربعة لقاءات لدراسة طبيعة الرد الذي وصف بـ"العملي"على بلاغ رئيس الحكومة المعين، ويحمل تحالف أحزاب التجمع الوطني للأحرار، الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية، الإتحاد الدستوري، الحركة الشعبية، عبد الإله بنكيران مسؤولية فشل المفاوضات بسبب الطريقة والمنهجية التي اعتمدها في طريقة إجراء المشاورات.

 

 





 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

قطاع التعليم يستحوذ على عدد المناصب المحدثة في مشروع ميزانية 2017

حكومة العثماني تتراجع عن قرار التوظيف بالعقدة

المجلس الوطني لحقوق الإنسان يُعيد فتح نقاش الإرث وزواج القاصرات مع الحكومة

هزيمة قاسية للبيجيدي في الانتخابات الجزئية بمدينة الجديدة

قانون جديد يُخضع عناصر الوقاية المدنية للضوابط العسكرية

ثروات الصحراء المغربية تستثمر في إطار القانون الدولي ومقتضيات السيادة الوطنية

وزير سابق من "البيجيدي" توسط لدى عمدة الدار البيضاء لتفويت عقار عمومي لمصحة خاصة بسعر رخيص

الأزمي يغير لهجته اتجاه حكومة العثماني بعد نداء بنكيران

المعارضة تدعو إلى مراجعة كاملة لقانون المالية حتى يتماشى مع الظرفية الحالية

حصاد يدعو الأساتذة إلى تحمل مسؤوليتهم في عملية إصلاح التعليم





 
 

إشهار

                

خدمات تليكسبريس

  تنويه  للنشر بالموقع  للنشر بالموقع  للإشهار  هيئة التحرير اتصل بنا