تليكسبريس _ وزير سابق من ''البيجيدي'' توسط لدى عمدة الدار البيضاء لتفويت عقار عمومي لمصحة خاصة بسعر رخيص
 

اشهارات تهمكم

          
 


أضيف في 3 ماي 2017 الساعة 18:15

وزير سابق من "البيجيدي" توسط لدى عمدة الدار البيضاء لتفويت عقار عمومي لمصحة خاصة بسعر رخيص



اجتماع للمجلس الجماعي للدار البيضاء


الدارالبيضاء: من عبد الواحد ماهر

بعد أن انفجرت فضيحة محاولة تفويت مجلس مدينة الدار البيضاء لبقع أرضية جماعية لشركات تابعة للخواص بأسعار زهيدة جدا،اضطر المجلس الجماعي، في دورة شهر ماي المنعقدة اليوم الأربعاء، بمقر ولاية الجهة، إلى تأجيل نقطة مثيرة للجدل، تهم الدراسة والتصويت على تفويت قطعة أرضية جماعية موضوع الرسم العقاري عدد 42502/س مساحتها 602 مترا مربعا المتواجدة بزنقة الكرامطة بحي الوازيس لفائدة شركة روشا كطاليم ROCHAKTALIM .وكان المجلس يعتزم تفويت هذه البقعة الأرضية لشركة تدير مصحة خاصة .

وظهرت معطيان جديدة  بشأن ملف عقار حي الوازيس بالبيضاء الذي أدرجه المكتب المسير لمجلس المدينة، ضمن جدول أعمال دورة ماي المقررة اليوم (الأربعاء)، وخصه بثلاث نقاط في جدول الأعمال (12-13-30).

 

وحسب مصادرنا، فإن محاولة التفاوض بشأن بيع العقار الجماعي ذي الرسم العقاري عدد 42502/س البالغة مساحته 602 متر مربع والكائن بزنقة الكرامطة بحي الوازيس بمقاطعة المعاريف بدأت في عهد العمدة السابق محمد ساجد لكنها لم تفضي إلى شيء.

 

وأوضحت مصادرنا إن  أول رسالة توصل بها العمدة السابق محمد ساجد من طرف شركة «أكتالي»أو (هولدينغ أكدتال حاليا) المسيرة لمصحة جرادة تعود إلى تاريخ 30 يونيو 2010 ، وطلبت فيه الاستفادة بثمن السوق من القطعة الأرضية التي كانت ومازالت عبارة عن مخزن كبير لمتلاشيات البناء وبراريك صغيرة يتكلف أحد الأشخاص بحراستها.

وكانت الشركة ،التي عبرت عن رغبتها في انتقاء العقار،قد ربطت الاتصال بمصالح المحافظة العقارية والوكالة الحضرية والإدارات المختصة لتجميع معطيات عن البقعة الأرضية المحاذية لمصحة جرادة، وتأكدت أن العقار مملوك للجماعة الحضرية للبيضاء، ويسمى ملك "ميشل اوسو" وليس عليه أي تقييد لحق عيني أو تحمل عقاري، كما حصلت على نسخة تصميم التهيأة الذي يشير إلى أن العقار من صنف طابق+3.

 

ووجهت الشركة رسائل متعددة للعمدة السابق ولوالي الجهة ،مابين 2013 و2015 بدون أن تظفر بأي جواب واقترحت الشركة في السابق اقتناء العقار بقيمة  10 آلاف درهم للمتر المربع الواحد معززة طلبها بتصميم لتوسعة مصحة «جرادة» وتعهد بتوفير 170 منصب شغل.

 

وبعد مجيء المجلس الجديد الذي يقوده العمدة عبد العزيز العماري من حزب العدالة والتنمية، فتح أحد مسيري الشركة نقاشا مع وزير سابق في حكومة ابن كيران، ليتدخل الأخير لدى عمدة المدينة ويقنعه بدعم الشركة التي تعاني المسطرة التي تتقدم بها كل سنة من بطء شديد .

 

وأوضحت مصادرنا أن العمدة أحال على نائبه الأول عبد الصمد حيكر رئيس مقاطعة المعاريف، ليتكلف الأخير بالملف ويدرج تفويت البقعة في جدول أعمال دورة شهر ماي  العادية رغم الثمن البخس الذي تقدمت به المصحة الخاصة لحيازة عقار في منطقة الوازيس التي يباع فيها المتر المربع الواحد من الأرض بسعر 20 ألف درهم على أقل تقدير .





 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

قطاع التعليم يستحوذ على عدد المناصب المحدثة في مشروع ميزانية 2017

حكومة العثماني تتراجع عن قرار التوظيف بالعقدة

المجلس الوطني لحقوق الإنسان يُعيد فتح نقاش الإرث وزواج القاصرات مع الحكومة

هزيمة قاسية للبيجيدي في الانتخابات الجزئية بمدينة الجديدة

قانون جديد يُخضع عناصر الوقاية المدنية للضوابط العسكرية

ثروات الصحراء المغربية تستثمر في إطار القانون الدولي ومقتضيات السيادة الوطنية

الأزمي يغير لهجته اتجاه حكومة العثماني بعد نداء بنكيران

المعارضة تدعو إلى مراجعة كاملة لقانون المالية حتى يتماشى مع الظرفية الحالية

حصاد يدعو الأساتذة إلى تحمل مسؤوليتهم في عملية إصلاح التعليم

وزراء في حكومة بنكيران أخفوا وثائق مالية عن قضاة جطو





 
 

إشهار

                

خدمات تليكسبريس

  تنويه  للنشر بالموقع  للنشر بالموقع  للإشهار  هيئة التحرير اتصل بنا